التخطي إلى المحتوى
تحتفظ أمازون ببيانات أليكسا الخاصة بك في شكل نصي حتى بعد حذف التسجيلات الصوتية، فيمكن حذفها من النظام الرئيسي، ولكن تظل الإصدارات النصية مخبأة في السحابة “cloud”، وهو الأمر الذى يثير العديد من المخاوف حول الخصوصية بشكل خاص لأن التقارير السابقة من قبل أكدت أن موظفى أمازون يستمعون لتسجيلاتك لتحديد جودة المساعد الذكى.
ووفقا لما ذكره موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإنه بعد أن تسمع أليكسا تسجيلك، يبدأ المساعد الذكي في الاستماع والنسخ لكل ما يسمعه، ويمكن حذف جميع الأوامر الصوتية التي قيلت للمساعد من النظام المركزي، لكن الشركة لا تزال لديها سجلات نصية من الصوت المنقول.
ويتم الاحتفاظ بهذه البيانات على خوادمها السحابية، وهو ما يؤكد عدم وجود خيار للمستخدمين لحذفها، ولكن الشركة تدعي أنها تعمل على طرق لجعل الوصول إلى البيانات غير ممكن، وتم الكشف عن ذلك في أعقاب تخطيط أكثر من اثنتي عشرة مجموعة من جماعات الدفاع عن المستهلك لتقديم شكوى ضد الشركة إلى لجنة التجارة الفيدرالية.
ويأتي الاكتشاف الجديد في الوقت الذي سلطت فيه العديد من التقارير الضوء على طريقة تعامل الشركة مع البيانات الحساسة، حيث يفحص الأشخاص التكنولوجيا التي يستخدمونها أكثر من أي وقت مضى.
ومن جانب آخر، قال متحدث باسم أمازون”عندما يحذف العميل تسجيل صوتي ، فإننا نحذف أيضًا نص النص المقابل المرتبط بحسابه من أنظمة أليكسا الرئيسية والعديد من الأنظمة الفرعية، ونعمل على حذفه من النظم الفرعية المتبقية”.