التخطي إلى المحتوى

تتواجد المناضلة الجزائرية الكبيرة جميلة بوحيرد منذ أسبوع بالمستشفى الجامعي “مصطفى باشا” بالجزائر العاصمة بعد أن أصيبت بفيروس كورونا المستجد.