التخطي إلى المحتوى

كشف تقرير حديث من موقع theverge الأمريكى أن وزارة الدفاع الأمريكية ليست متأكدة من عدد المواقع التى تديرها، إذ قال العقيد بالجيش الأمريكى “بول هافيرستيك”، الشهر الماضى، إن عدد المواقع الإلكترونية التى يديرها البنتاجون غير معروف. 

ويعد نشاط الدفاع الإعلامى هو عملية للتوعية عبر الوسائط المتعددة التابعة للجيش الأمريكى، والتى تغطى نشر المنافذ الرسمية، مثل Army News و Air Force News و Marines News وNavy News وتعليم الاتصالات للجيش والمدنيين.

كما يوفر استضافة وتطوير الشبكة لوزارة الدفاع، ولكن يبدو أنه لا يوجد أى حساب رسمى لجميع المواقع التى تكون مسئولة عنها الوزارة.

وتلاحظ هيئة “ستارز آند سترايبس” أن الإدارة المسئولة عن تلك المواقع واجهت تخفيضات فى الميزانية إلى جانب بقية البنتاجون فى السنوات الأخيرة.