التخطي إلى المحتوى

حسب ما تم نقله عن التلفزيون العراقي أنه يوم الأحد قام مجلس محافظة بغداد بالتصويت بالموافقة على قبول الأستقالة الخاصة بفلاح الجزائري محافظ العاصمة العراقية. وفتح مجلس محافظة بغداد باب الترشح للمنصب لمدة 5 أيام.

وميدانياً، ساد الهدوء العاصمة العراقية اليوم بعد ليلة دامية أمس قُتل فيها 19 شخصاً على الأقل عندما فتحت قوات الأمن النار لتفريق الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وتوجه طلاب إلى مدارسهم في بداية الأسبوع صباح الأحد، وعاد الموظفون الحكوميون إلى عملهم. وساد الهدوء شوارع العاصمة، وكانت حركة المرور غير كثيفة.

وتناثرت إطارات محترقة وحطام في الشوارع، في حين بقيت قوات الأمن منتشرة بكثافة في الكثير من الأحياء.

ومنعت عربات مدرعة الوصول إلى ساحة التحرير من مسافة تصل إلى أربعة كيلومترات، يذكر أن المتظاهرين يحاولون التجمع في هذه الساحة.

وقُتل ما لا يقل عن 84 متظاهراً، معظمهم في بغداد، منذ الثلاثاء الماضي عندما بدأ المحتجون مسيرات للمطالبة بتوفير وظائف وتحسين الخدمات وإنهاء الفساد.