التخطي إلى المحتوى

أكد نشطاء معارضون تصفية عدد من المسؤولين والمسلحين في تنظيم “هيئة تحرير الشام” الذي تشكل “جبهة النصرة” السابقة عمودها الفقري، جراء غارات شنها الجيش السوري على ريف إدلب الجنوبي.