التخطي إلى المحتوى

اكد المرصد السورى ان عناصر داعش يقاتلون بصفوف فصائل مسلحة مدعومة من تركيا

كشف تقرير للمرصد السورى لحقوق الإنسان، اليوم السبت، عن وجود عناصر من تنظيم (داعش) بصفوف الفصائل السورية المسلحة التى تقاتل إلى جانب القوات التركية شمالى سوريا.

وقال المرصد – حسبما نقلت قناة (العربية) الإخبارية – “إنه حصل على معلومات تفيد بأن عددا من العناصر التى تقاتل بصفوف الفصائل المسلحة المدعومة من تركيا، كانوا سابقا ضمن صفوف تنظيم داعش”، مضيفا “وثقنا 8 حالات – على الأقل – بعضهم عناصر كانوا فى صفوف تنظيم داعش وانضموا إلى (فرقة الحمزات) و(أحرار الشرقية) التابعتين للجيش السورى الحر ويقاتلون الآن تحت راية تركيا والقوات الموالية لها“.

وأوضح المرصد أن المقاتلين عمدوا إلى تغيير أسمائهم وانتقلوا إلى القتال فى صفوف الفصائل، ومن بين هؤلاء الملقب بـ”أبى أسامة الشامي”، مشيرا إلى أن الشخص المذكور انضم إلى جبهة النصرة فى عام 2012 ثم بايع تنظيم داعش بعدها بعامين وقاتل فى صفوفه قبل أن ينتهى به الأمر فى صفوف الفصائل المدعومة تركيا.

وكانت تركيا قد هاجمت فى 9 أكتوبر الماضى مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد فى شمال شرق سوريا، ما أدى إلى نزوح آلاف المدنيين