التخطي إلى المحتوى

صرحت حكومة إيران بعدم معرفتها  مصير ضابط مفقود من مكتب التحقيقات الاتحادى الأمريكى

قالت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الأحد إنه لم يعرف بعد مكان الضابط السابق بمكتب التحقيقات الاتحادى روبرت ليفنسون، المفقود منذ زيارته لجزيرة كيش الإيرانية فى عام 2007، ونفت تقريرا عن أن طهران رفعت دعوى جنائية ضده.

واختفى لفينسون أثناء رحلة للجزيرة الواقعة فى الخليج. ونفى المسؤولون الإيرانيون مرارا أى معرفة باختفائه أو بمكانه.

وقال عباس موسوى المتحدث باسم وزارة الخارجية فى تصريحات نقلها التلفزيون الحكومى “هناك دعوى قضائية بشأن ليفنسون فى بلادنا باعتباره مفقودا… الأمر يستند لاعتبارات إنسانية”.

وكان موسوى يعلق على تقرير إعلامى غربى عن أن إيران أبلغت الأمم المتحدة بأن ليفنسون موضع دعوى جنائية منظورة.