التخطي إلى المحتوى

قام حزب الخضر النمساوى  بدراسة اتفاقات تشكيل الحكومة الجديدة

عقدت الهيئة العليا لحزب الخضر النمساوى، اليوم الأحد، اجتماعا لمناقشة ترتيبات مشاركة الحزب فى الحكومة النمساوية الجديدة من خلال تكوين ائتلاف مع حزب الشعب والذى تصدر الأحزاب فى الانتخابات البرلمانية فى سبتمبر الماضى.
وقال رئيس الحزب فيرنر كوجلر، فى تصريحات اليوم الأحد، قبيل عقد الاجتماع إن الائتلاف الحكومى سوف يخرج فى أفضل حالة وبما يمكن النمسا من التغلب على التحديات المختلفة فى السنوات الخمس المقبلة.
وأشار كوجلر، إلى أن المراحل الاستكشافية من مفاوضات تشكيل الحكومة، انتهت وأن المرحلة المقبلة ستشمل أولويات الحكومة وتوزيع الحقائب الوزارية .
من جانبه، قال نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الخضر سيجريد مورير، أن الاجتماع الحزبى حضره 27 قيادة فى الحزب وتم خلاله التصويت على التفاهمات التى تم التوصل إليها مع حزب الشعب لتشكيل الحكومة الجديدة، كما جددت الهيئة العليا للحزب ثقتها فى رئيس الحزب كوجلر وفى قدراته التفاوضية وما توصل إليه من اتفاقات مع الشريك الحكومى .
يشار، إلى أن حزبى الشعب والخضر فى النمسا، أجريا الجمعة الماضية، الجولة الأخيرة من مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة المستشار الفيدرالى سباستيان كورتس.
يذكر أن، حزب الخضر حقق نتائج جيدة فى الانتخابات البرلمانية المبكرة فى 29 سبتمبر الماضى، ما دعا الأوساط السياسية إلى التحدث عن ائتلاف حكومى يجمع حزبى الشعب والخضر فيما سمى ب”تحالف المنتصرين”.