التخطي إلى المحتوى
قام الرئيس الأنجولى باعلان أن بلاده تتجه نحو المسار الصحيح
أكد الرئيس الأنجولى جواو لورينكو، أن بلاده تتجه نحو المسار الصحيح، ولكن الأمر يتطلب من الجميع العمل بجدية ودأب من أجل تحقيق الأهداف التنموية.
وقال الرئيس الأنجولى، فى خطاب متلفز وجهه للأنجوليين، اليوم السبت، ” يتعين علينا جميعا حكاما ومحكومين، العمل بجدية ودأب، وألا نتعجل جنى ثمار ما لم نزرعه، وفيما يتعلق بمكافحة الفساد، فإن الإدارة المختصة قامت خلال العامين الماضيين بإجراء تحقيقات بشأن 192 قضية فساد”.
واستدرك قائلا، “إن هذا الرقم يزيد عشرة أضعاف عما تم التحقيق فيه خلال السنوات الخمس السابقة لفترة ولايته الرئاسية التى بدأت خلال شهر سبتمبر عام 2017، مؤكدا أن بلاده شهدت المزيد من التعددية منذ تولى الحكومة الحالية السلطة، لكنه قال ” إنه على الرغم من أننا لسنا فى وضع أفضل، إلا أننا سنصل إلى الوضع الأمثل”.
ونوه الرئيس الأنجولى، بأن بلاده تشهد حاليا إصلاحات فى مجالات العدالة والقانون والمجال الأمنى، وأن الحملات الأمنية التى تم شنها خلال الأشهر الأحد عشر الماضية، أسفرت عن اعتقال أكثر من سبعة آلاف شخص لارتكابهم جرائم متنوعة، وأنه تم ضبط 232 قطعة سلاح.