التخطي إلى المحتوى

بعد تقديم حزب “بريكست” 274 مرشحا ادت الى تواجد دفعة لآمال جونسون بالفوز بأغلبية برلمانية

قالت صحيفة “تليجراف” البريطانية إن آمال رئيس الوزراء، بوريس جونسون في الفوز بأغلبية برلمانية تلقت دفعة كبيرة بعد أن قدم حزب بريكست 274 مرشحًا فقط ، مما أعطى حزب المحافظين الأسبقية في العديد من الدوائر.

ووعد نايجل فاراج بأن يتنافس حزبه “بريكست”  على كل مقعد لحزب العمال وتقديم 300 مرشح إجمالاً ، لكنه تخلف عن هذا الوعد بـ26 مقعد وفشل في تسجيل المرشحين في 16 مقعدًا يشغلها حزب العمال.

أما المقاعد الأخرى التي سيكون فيها حزب المحافظين هو الحزب الوحيد الداعم لمغادرة التكتل الأوروبى ، فيتمثل في دوائر الحزب الوطني الاشتراكي والديمقراطيين الليبراليين حيث تعرض المحافظون لهزيمة ضيقة في عام 2017.

وقال متحدث باسم حزب “بريكست” لصحيفة ديلي تلجراف إن “الغالبية العظمى” من المقاعد غير المتنازع عليها ستكون في اسكتلندا.

وأضاف: “قد يكون هناك شخص أو اثنان قد انسحبوا لأسباب خاصة بهم ، ولكن هذا في الغالب عبارة عن تهديد بدلاً من مؤامرة”.

ومع ذلك تم سحب مرشحي حزب بريكست من المقاعد الهامشية مثل بريكون ورادونشاير ودودلي نورث وكانتربيرى.