التخطي إلى المحتوى

اعلن طبيب الرئيس الأمريكى دونالد ترامب نفيه لشائعات مرض ترامب

نفى شون كونلى طبيب الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، تقارير إعلامية أشارت إلى معاناته من ألم فى الصدر، مؤكدا أن الزيارة الطبية التى قام بها ترامب إلى مستشفى (والتر ريد) العسكرى اعتيادية وكانت مقررة مسبقا.
وقال كونلى، وفقا لقناة (سكاى نيوز) الإخبارية، إن ترامب البالغ من العمر 73 عاما، مضى أكثر من ساعة فى المستشفى العسكرى قرب واشنطن؛ من أجل إجراء اختبارات وتحليلات ونقاشات مع الهيئة الطبية فى المستشفى.
وأضاف أنه خلافا للشائعات، فإن الرئيس لم يشعر بألم فى الصدر، ولم يتم تشخيصه ومعالجته من مشاكل صحية طارئة أو حادة، موضحا أن ترامب لم يخضع على وجه الخصوص لأى فحص طبى للقلب ولا لأى تقييم عصبى.
وكانت شائعات، قد ذكرت أن الفحص الطبى الذى أجراه الرئيس الأمريكى كان مفاجئا وجاء بعد شعوره بآلام فى الصدر، مشيرة إلى أنها قد تكون دليلا على معاناته من مشاكل فى القلب.