التخطي إلى المحتوى

 صوتت بلدية باريس لصالح قرار ينتهي من نهاية العام المقبل لمنح تراخيص شغل الأراضي لفرق السيرك التي تؤدي عروضا مع الحيوانات البرية  وتدعو الحكومة الفرنسية إلى أن تحذو حذوها

وقالت مساعدة رئيسة بلدية باريس لشؤون الطبيعة الحضرية بينيلوب كوميتيس لوكالة فرانس برس: “باستطاعتنا أن نشيد بهذا القرار الذي يشكل تقدما أخلاقيا مرغوبا به من جميع الفرنسيين”.

وأبدت كوميتيس المديرة السابقة لمنظمة “غرينبيس” البيئية بفرعها الفرنسي، أملها في أن “تحجز الدولة أخيرا موقعا لها في هذا الموضوع وتسمح ماليا لطواقم عمل السيرك بتغيير مسارهم المهني” بعد وقف عروض الحيوانات البرية.

وقد أصدرت بلدية باريس قرارا رسميا بوقف منح “تراخيص استغلال المساحات العامة لأي سيرك يقدم عروضا مع حيوانات برية”.

ويأتي هذا القرار بعدما وعدت وزيرة الانتقال البيئي إليزابيت بورن أخيرا بـ”الإعلان عن قرارات مهمة في الأسابيع المقبلة”.

وخضع هذا القرار في باريس لمناقشات خلال السنتين الماضيتين، وحظي بترحيب جمعيات الرفق بالحيوان.